القائمة الرئيسية

الصفحات

أبرز المعلومات عن وادي الوريعة

وادي الوريعة


يعتبر وادي الوريعة من أهم الأماكن التي تقع في إمارة الفجيرة وخصوصًا لأنه يمتلك العديد من النباتات والحيوانات المختلفة، حتى أنه يمتلك أنواع مهددة للانقراض في أي وقت، وفي هذا المقال سنقوم بالتحدث عن كافة المعلومات التي تخص وادي الوريعة.

اين يقع الوادي ومساحته

يقوم الوادي ضمن السلاسل الجبلية الحجرية والتي تتميز بتنوعها البيولوجي الذي يميزها عن غيرها بداية من المنحدرات الصخرية وغيرها، كما أنه يمتد بداية من سلطنة عمان في الجنوب وصولًا إلى مضيق هرمز في الشمال، كما أنه يمتلك محمية تعتبد حوالي 45 كيلو متر عن شمال مدينة الفجيرة، وتصل مساحته إلى حوالي 220 كيلو متر مربع تقريبًا.

سبب تسمية الوادي بهذا الاسم

ويرجع السبب في تسمية الوادي بهذا الاسم، ليُنسب إلى نبات الورع، كما أن هذا هو الاسم المحلي لنبات القصب أيضًا، والذي يتواجد بشكل كبير في جميع الأماكن الموجود بها البرك في الوادي، وبالنسبة للمحمية هذا الوادي فإنها تنقسم إلى 3 قطاعات وهذه القطاعات هي القطاع المركزي وقطاع الحماية، وأخيرًا قطاع السياحة البيئية.

ما هي أهمية المحمية الطبيعية لهذا الوادي؟

استطاعت أن تحصل محمية وادي الوريعة على أهمية كبيرة وعناية من قبل الشبكة العالمية لمحميات المحيط الحيوي، ويرجع السبب إلى تميزها بالكثير من المميزات الاستثنائية التي جعلتها من المحميات الفريدة من نوعها سواء إن كان بنظامها أو خصوصيتها الطبيعية، كما أنها تمتلك عدد كبير من العيون والشلالات التي تتواجد في باطن الأرض، ولا يمكننا أن ننسى النظام البيئي المميز التي تمتلكه.

بالإضافة إلى أن هذه المحمية تمتلك عدد كبير من الحيوانات البرية والحشرات المائية والبرمائيات، إضافة إلى النباتات البرية حيث أنه يصل عدد الحيوانات بها إلى حوالي 652 تقريبًا، بالإضافة إلى 94 نوع من الطيور المهددة.

مجهودات حكومة الفجيرة في تطوير المحمية

ساهمت جهود إمارة الفجيرة في المساهمة في إدراج محمية وادي الوريعة ضمن منظمة اليونسكو بسبب المجهودات الكبيرة التي قامت بها الإمارة، ومن أهم هذه الجهود وأولها هو أن بلدية الإمارة قامت ببناء قسم لحماية البيئة وجمعية خاصة في الإمارات من أجل حماية الحياة الفطرية، بالإضافة إلى الصندوق المالي لصون الطبيعية والتي يعتبر مشروع كبير مشترك في عام 2006، والذي يهدف إلى حماية الخزان المائية لحماية الوادي من اي استنزاف.

وقد قام المشروع للسعي نحو إنشاء محمية طبيعية بشكل مستمر تستطيع أن تدمج ما بين التقاليد المحلية ونمط الحياة الاعتيادي، مع الحرص والسعي نحو المحافظة على التنوع البيولوجي والبيئة الطبيعية، بالإضافة إلى وجود الحوافز الاقتصادية التي تنسجم مع المفهوم الخاص بالحماية حتى يصبح المشروع نموذج فريد من نوعه.

ومن المجهودات الأخرى التي قامت بها الإمارة، هو إعلان أن وادي الوريعة هو من أول المحميات الجبلية التي تقع في الإمارات، وبالتالي قامت جمعية الإمارات للحياة الفطرية وبلدية الفجيرة بإنشاء محمية وادي الوريعة الوطني.

بالإضافة إلى أن حكومة الفجيرة قد أوضحت أن وادي الوريعة هو منتزه قومي ووطني يقوم على أحسن المعايير العالمية وأفضلها من أجل المحافظة على البيئة وللحفاظ على التراث الطبيعي، والهدف من ذلك هو حماية النظام البيئي للمياه والموارد الثمينة بشكل مستمر والسعي نحو إعادتها لشكلها الطبيعي.

أهم الأنشطة في المحمية

تتميز المحمية بكثرة الأنشطة بها ومن أهم هذه الأنشطة هي القدرة على صيد الأسماك والسباحة، بالإضافة إلى استكشاف الكثير من الحيوانات حيث أن الحيوانات تتنوع من جميع الأشكال والفئات.

وفي حالة إن كنت من محبي التسلق فحتمًا ستجدها محمية مميزة حيث أنه من خلالها تستطيع التخييم وتسلق الجبال، واستكشاف الغابات، كما أنك تستطيع زيارة أي مكان سياحي يتواجد في هذه المحمية حيث أنه يوجد بها العديد من الأماكن الأثرية.

 

reaction:

تعليقات