مراكز دار رعاية في اليمن

مراكز دار رعاية في اليمن

تعد مراكز دار رعاية في اليمن من أهم المنشآت التي تدعمها الحكومة اليمنية، حيث أن هذه الفئة العمرية من المجتمع تحتاج إلى رعاية خاصة مع تقلبات الزمن والحياة الاجتماعية لهم، فهم يستحقون الاهتمام والرعاية بهم صحيا ونفسيا.

نظرا لما قدموه سابقا في خدمة الوطن، وسوف نتعرف من خلال هذا المقال عن أهم مراكز دار رعاية في اليمن، وأهم شروط دخول دار الرعايا في اليمن، والخدمات التي تقدمها لنزلائها.


شروط دخول دار رعاية المسنين اليمن

تضع مراكز دار رعاية في اليمن للمسنين العديد من الشروط، لقبول المقيمين فيها من المسنين، وهي ما يلي:
  • لا يقل عمر الرجال الذين يرغبون في الالتحاق بالدار عن ٦٠ سنة.
  • لا يقل عمر النساء الذين يرغبون في الالتحاق بالدار عن ٥٥عاما.
  • لا يحمل المسن أي من الأمراض المعدية.
  • يوافق المسن على كل الشروط التي تضعها الدار لنزلائها، من حيث وقت الزيارة للمسن، ووقت الطعام، وشروط الذهاب للطبيب وشروط النوم.
  • يجب أن يكون المسن قادر على تحمل مسئوليته الشخصية.
  • أن يشعر المسن بالرضا النفسي عن الدار ويكون متقبلا للإقامة بها.

خدمات دار رعاية المسنين اليمن

تقدم مراكز دار رعاية في اليمن عدد كبير من الخدمات للنزلاء بداخلها من المسنين، سوف نقدم من خلال السطور التالية الخدمات التي تقدمها الدار للمسنين، فيما يلي:
  • توفر الدار طاقم مجهز من الأطباء والممرضات، من أجل رعاية المسنين المقيمين بالدار.
  • توفر الدار كافة الخدمات الصحية التي يحتاجها المسنين.
  • تقدم كافة الخدمات الشخصية التي يحتاج المسن، من حيث المساعدة في قص الشعر وتبديل الملابس والاستحمام والقراءة وغيرها من الأمور.
  • تقدم خدمة إعداد الوجبات الصحية المناسبة لحالات المسنين الصحية، والابتعاد عن المكونات التي تلحق بهم الضرر، وفقا لكل حالة صحية لكل نزيل بالدار، إلى جانب إعداد الوجبات التى يرغبون بها بالمواصفات الصحية لهم.
  • توفر الدار خدمة الاهتمام بمواعيد الدواء الخاصة بالنزلاء، وتقدم الخدمات الطبية لنزلائها الذين يحتاجون إلى المتابعة، مثل قياس الضغط وقياس السكر، وإعطاء الحقن وتركيب المحاليل من خلال الممرضات الموجودة بالدار.
  • توفر الدار الخدمات والأماكن التى تساعد النزلاء، على ممارسة الحركة والنشاط اليومي.
  • يوجد بالدار خدمة المرافق للمسن الذي يتابعه في ذهابه للأطباء ورجوعه إلى الدار.
  • وكذلك يتوفر الجلسات الطبية للنزلاء مثل العلاج الطبيعي والذهاب للتسوق أو التنزه خارج الدار والذهاب للأماكن الحكومية وغيرها من الأماكن التي تحتاج إلى مرافق.
  • توفر الدار خدمة للأشخاص الذين يكسرون حاجز العزلة لدى النزيل، وتحقيق الألفة والاختلاط من أجل الدعم النفسي له، ليشعر بالسعادة ومرور الوقت بوجود صحبة معه.
  • تدخل الدار بعض من البرامج في يومها من أجل شغل وقت الفراغ لدى النزلاء، لتقتل شعورهم بالملل.
  • توفر الدار الممرضات المتخصصة في مجال التعامل مع الأمراض المزمنة، وما يحدث للمريض من انتكاسات بسببها، وتحتاج إلى المراقبة اليومية مثل الضغط والسكر.
  • توفر خدمة الخصوصية الشخصية للمسن، في عدم التطفل على أسراره وأشياءه الشخصية.
  • توفر للمسن مرافقة أثناء فترة تواجده بالمستشفى وبعد خروجه من المستشفى أثناء فترة النقاهة.
  • تقدم لهم خدمات للترفيه من أجل العمل على تحسين الحالة المزاجية للمسنين، والشعور بالسعادة والرضا بتواجدهم في المكان.
  • تدخل الدار برامج في خطتها اليومية، من خلالها يتم الاختلاط بين النزلاء لتحقيق الصداقات والألفة بينهم لكسر العزلة والوحدة.

كم سعر دار رعاية المسنين في اليمن

يختلف سعر مراكز دار رعاية في اليمن من دار أخرى، وذلك يرجع إلى عدة اعتبارات، ومنها ما يلي:
  • تختلف قيمة الاشتراك المادي بدار رعاية المسنين من دار إلى أخرى، وفقا لطبيعة كل دار و طبيعتها الخاصة، من حيث مستوى الخدمة الموجودة بها، فهناك دار تقدم خدمة راقية فندقية خمس نجوم، وهناك دار تقدم خدمة أقل ، وكلما ارتفع مستوى الخدمة المقدمة ارتفعت التكلفة.
  • تختلف التكلفة كذلك حسب طبيعة الحي الموجود به الدار، فعندما تكون الدار في حي شعبي بالتأكيد، تكون تكلفة الإقامة فيها أقل من تكلفة الإقامة في الحي الراقي.
  • يؤثر مستوى الخدمة الطبية التى تقدمها الدار، في تكلفة الخدمة المقدمة، وترجع إلى مدى توفر أعداد الطاقم الطبي من أطباء وممرضات، و فترة تواجدهم بالدار على مدار ال٢٤ ساعة، ومدى توفر خدمة الطوارئ بالدار على مدار ٢٤ ساعة، وذلك توقعا لحدوث أي مشاكل مفاجئة تحدث للمسنين بالدار
  • يؤثر وجود طاقم من المدربين المتخصصين في مساعدة المسنين على الرياضة وممارسة الحركة والنشاط والمشي، من أجل صحة أفضل لهم في التكلفة الكلية للاشتراك في الدار.
  • تختلف التكلفة من مسن لآخر في الدار الواحدة، حيث بعضهم يحتاج إلى وجود مرافق معه طول الوقت.
  • ترتفع تكلفة الدار التي يوجد بها طبيب نفسي من أجل مراقبة حالة المسنين النفسية، والتعامل مع التقلبات المزاجية التى تحدث لهم.

الأسباب وراء إنشاء دار للمسنين

  • إنهم لا يجدون من يهتم بهم من الأهل والأصدقاء ولا يجدون الرفقة بحياتهم.
  • لا يستطيعون ممارسة الأعمال اليومية من طهي وأعمال منزلية وأخذ الدواء فيكونون بحاجة إلى مساعدة.
  • يحتاجون المرافقة خلال ال٢٤ ساعة تحسبا لأي مشاكل تحدث لهم.

مراكز رعاية دار مسنين في اليمن

نظرا لطبيعة اليمن وما تعانية من تقلبات سياسية نجد أنه لا توجد مراكز رعاية دار المسنين موثقة ورسمية، سوى مركز واحد في صنعاء عاصمة دولة اليمن، وتدير تلك الدار بعثة الإحسان الكاثوليكية، أما باقي الجهود فهي جهود فردية لتقديم خدمة رعاية المسنين في منازلهم.
في ختام مقال مراكز دار رعاية في اليمن، نكون تعرفنا على كثير من المعلومات عن دور الرعاية التي تقدم خدماتها للمسنين، وأهم الشروط المطلوب توفرها في من يدخل الدار، واهم الخدمات التي تقدمها الدار للمقيمين داخلها.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -