القائمة الرئيسية

الصفحات

الشخصية الحساسة والذكاء

الشخصية الحساسة والذكاء


يبحث الكثيرين عن صفات الشخصية الحساسة وعلاقتها بالذكاء، وفي تلك المقالة سنعرض لكم كافة التفاصيل حول الشخصية الحساسة والذكاء. كما سنعرض لكم صفات الشخص الحساس، وسنجاوب على سؤال هل الشخص الحساس ذكي؟.


هل الشخص الحساس ذكي؟

الشخص الحساس هو في الغالب يكون شخص له سمات شخصية معينة، ولكن لا توجد علاقة بين الشخصية الحساسة والغباء أو الشخصية الحساسة والذكاء، فقد يكون الشخص حساس المشاعر ولكنه شديد الذكاء أو العكس، فالشخص الحساس هو شخص يميل إلى الأنطواء بشكل عام، ولديه حس عاطفي عالي فيما يخص التفاعل مع ردود فعل الاخرين وتصرفاتهم، ولذلك قد يتاثر بسهولة نتيجة الشعور ببعض التغيرات اليومية أو قد يتأثر بسهولة نتيجة انفعالات الاخرين أو طريقة المحادثة الخاصة بهم.


ما هي صفات صاحب الشخصية الحساسة؟

فيما يلي سنعرض لكم جميع صفات الشخصية الحساسة:

  • الشخص الحساس هو شخص يتأثر بسهولة بالتفاعل مع الأخرين، حيث أنه قد يشعر بالحزن السريع أو التأثر نتيجة تصرفات الأخرين الغير ودودة.
  • الشخص الحساس في الغالب يكون شخص منطوي، ولكن ليس بالضرورة، فتوجد العديد من الشخصيات التي تسمى Extrovert تكون حساسة بنفس القدر.
  • الشخص الحساس هو شخص متمسك بمشاعره بشكل كبير، بمعنى أنه صعب ان يتخطى بعض الظروف الصعبة أو بعض الذكريات السيئة.
  • الشخص الحساس يراعي في الغالب مشاعر الغير، ويفكر في تصرفاته بشكل مستمر، حيث أنه كثير التفكير ويعاني في الغالب من مشكلة تسمى iver thinking.
  • قد يكون الشخص الحساس في معظم الأحيان سريع الغضب أو سريع البكاء، وقد تنعكس مشاعره على صحته بالسوء في بعض الأحيان حيث من الممكن أن ينتج عن مشاعره بعض الامراض الجسدية أو يتعرض لمرض نفسي شديد كالتوتر الشديد او الإكتئاب.
  • الشخصية الحساسة في الغالب تكون شخصية مبدعة وتميل للفنون والتعبير عن النفس، وقد يكون هذا التعبير من خلال الرسم أو التصوير أو الحركة.
  • الشخصيات الحساسة في الغالب ما تكون مبدعة من حيث القدرة على الكتابة، فنجدهم كتابًا مبدعين أو رسامين أو مصورين.
  • قد يخاف الشخص الحساس من ردود فعل الاخرين، ولذلك قد يتجنب المواجهة في معظم الأحيان، ولذلك يجب أن يلجأ الشخص الحساس في بعض الأحيان للعلاج النفسي حتى يتمكن من المواجهة بشكل صحي وطبيعي.
  • قد يميل الشخص الحساس إلى قراءة ردود أفعال الاخرين بصورة معينة، حيث أنه في الغالب يأخذ كل التصرفات على محمل شخصي.
  • الشخص الحساس لا يتعامل بسهولة مع النقد، وبالتالي نجد الشخص الحساس يتهرب من كل وسائل النقد.
  • غالبًا ما يفضل الشخص الحساس الإبتعاد عن الأنظار.
  • يشعر الشخص الحساس بالغير بشكل سريع مما يجعله صديق جيد ووفي، ويراعي ظروف الأخرين وينتبه لاستخدام كلماته ويفكر كثيرًا في نتيجة تصرفاته.


نصائح للشخصية الحساسة

فيما يلي نقدم لكم اهم النصائح التي ستساعدك في التعامل مع الحياة بسهولة إذا كنت من أصحاب الشخصية الحساسة:


1- بطء وتيرة الحياة

لتتمكن من التغلب على حساسيتك الشديدة إتجاه العالم حولك عليك في الأول تقبلها، وتقبل ذاتك، ومحاولة ضبط إيقاع الحياة ليكون هاديء وغير سريع، قد تحتاج لبعض الأشخاص في نطاق حياتك يساعدوك في الشعور بالتحسن، ويجب محاوطة نفسك بأصدقاء جيدون يتقبلونك ويراعون مشاعرك بشكل صحي وسليم؛ ويجب الإبتعاد عن الوتيرة السريعة للحياة ومحاولة الحفاظ على الهدوء الداخلي، ويمكنك اتباع روتين يومي معين لتقليل التوتر، حيث يمكنك وضع مدة زمنية في الصباح من أجل الاسترخاء والتعامل مع الحياة بكل أشكالها، وحاول أن تلجأ إلى فترات الراحة الصغيرة عندما تشعر بتوتر شديد او ضغط عصبي عنيف، ويجب أن تسمح لنفسك بالحصول على وقت كافي قبل تنفيذ المطلوب منك بدون تعجل وبدون أن تحمل نفسك ما يزيد عن قدرتها.


2- الاسترخاء بعد يوم حافل 

في حالة تعرض الشخص الحساس ليوم صعب وطويل، يجب ان تأخذ فترة للاسترخاء والراحة بعد يوم متعب، وذلك حتى تتجنب أن تشعر بالتعب النفسي على المدى البعيد، وقد تختلف أشكال الاسترخاء من شخص لاخر، ولكن يمكنك القيام ببعض الامور ومنها الاستمتاع إلى الموسيقى التي تفضلها، أو الاستمتاع بقراءة كتاب يساعدك على الاسترخاء ومنها كتب علم النفس أو قراءة كتب الفلسفة التي تساعدك في التفكير في الحياة بصورة مختلفة، كما يمكنك الحرص على ضبط الإضاءة المنزلية حتى تكون مناسبة للإسترخاء وقد يساعدك في ذلك النور المائل للإصفرار عن الإضاءة النيون القوية،  كما يمكنك أن تقوم بإشعال بعض الشموع التي تساعد على الاسترخاء مثل اللافندر.


3- مكان هادئ للرجوع إليه

يجب أن تخصص مكان معين هاديء لتشعر فيه بالراحة والهدوء، وقد يكون هذا المكان هو حجرة محددة في المنزل الخاص بك وقد يكون على سبيل المثال بين صديق من الأصدقاء او منزل العائلة، وقد تختار مكان معين في المنزل للجلوس فيه بعد يوم شاق، حيث يحتاج أصحاب الشخصية الحساسة للاسترخاء، حيث يمكنك النظر إلى الأشجار من الشبابيك أو البلكونات، كما يمكنك التخطيط لعطلات هادئة في بعض الأماكن التي تطل على مناظر طبيعية مثل الجبال والصحاري والأماكن الساحلية أو الجلوس على ضفاف نهر جاري.


4- البكاء أمر طبيعي

لا تشعر بالإحراج بسبب رغبتك في البكاء، فالبكاء وسيلة صحية للتخلص من المشاعر السيئة، أو لتخريج مشاعر التوتر او القلق، والبكاء سيساعدك في الاسترخاء بعد وقت حافل بالتوتر أو المهام الشاقة، ويجب عظم توجيه الأطفال نحو عدم البكاء، حيث يحتاج الطفل للتعبير عن مشاعره عن طريق البكاء، ويساعد ذلك في بناء شخصية صحية لا تخاف التعبير عن نفسها.


5- التكيف مع التغيير

التغيرات الكبيرة في روتين الحياة قد ينتج عنها توتر كبير لأصحاب الشخصيات الحساسة، حيث ان الشخص الحساس يحتاج للاستقرار النفسي في أماكن يألفها بسهولة، ولذلك حاول اللجوء لعلاج نفسي متخصص لمساعدتك في التكيف مع التغيرات الكبرى ومنها تغيرات الإقامة والتغيرات التي تخص أماكن العمل أو التغيرات الخاصة بالعلاقات العاطفية مثل مرحلة إنتهاء الزواج والطلاق، أو حتى مراحل الدخول في علاقة جديدة مع شريك حياة محتمل.


علاج الشخصية الحساسة في علم النفس

فيما يلي سنوضح أهم سبل التعامل مع الشخصية الحساسة في علم النفس:

  1. اللجوء للعلاج النفسي: العلاج النفسي يعتبر خطوة ضرورية في حياة الجميع، ويجب اللجوء له عند الحاجة من أجل التكيف مع صعاب الحياة، كما أن العلاج النفسي يساعد على تكيف الشخصية الحساسة مع تغيرات العالم الخارجي، ولذلك حاول البحث عن طبيب نفسي جيد لبدأ جلسات العلاج.
  2. النوم: يجب على الشخص الحساس أن ياخذ قسط كافي من النوم اليومي، وذلك لمدة حوالي 8 ساعات يوميًا، حيث يساعد النوم على التكيف مع صعاب الحياة وإسترخاء المخ وإعادة شحن الطاقة ليوم جديد. علاوة على ذلك يجب أن يختار الشخص مواعيد نوم مناسبة، ويفضل أن تكون في الليل وليس النهار.
  3. نشاطات: قم بأختيار نشاطات يومية للاسترخاء مثل الزراعة المنزلية أو تربية حيوان أليف مثل القطط.


في الختام نكون قد عرضنا لكم العلاقة بين الشخصية الحساسة والذكاء؛ كما عرضنا صفات الشخص الحساس وطرق التعامل مع صعاب الحياة للشخص الحساس، ونتمنى لكم حياة سعيدة هادئة.


reaction:

تعليقات