القائمة الرئيسية

الصفحات

حشرة الرديوفيد


تعتبر حشرة الرديوفيد أو كما يسميها البعض حشرة تسي تسي من أكثر الحشرات ضررًا على الإنسان حيث أنها تقوم بقرص الإنسان مما ينتج عن ذلك شعور بالخمول والنوم المستمر، ومن هنا سنقوم بذكر أهم المعلومات عن هذه الحشرة وكيفية الوقاية منها.

معلومات عن حشرة الرديوفيد

تُصنف حشرة الرديوفيد على أنها نوع من أنواع الذباب التي تقوم بنقل الكثير من الأمراض لكل من الحيوان والإنسان حيث أن غذائها يكمن في امتصاص دم الحيوانات أو البشر، وهذا النوع من الحشرات يمتلك شعيرات يتراوح طولها ما بين 6 إلى 16 ملم، كما أن لون هذه الحشرة يختلف ويتدرج فهناك حشرات باللون البني المُصفر وحشرات أخرى باللون البُني الغامق، كما أن عمر هذه الحشرة يختلف وفقًا لاختلاف الجنس حيث أن ذكر هذه الحشرة يعيش ما بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، وعلى الصعيد الأخر تعيش أنثى حشرة الرديوفيد فيما بين شهر لأربعة اشهر، بالإضافة إلى أنها تقوم بإنتاج يرقة واحدة كل عشرة أيام طوال فترة حياتها، كما أن نمط حياتها يختلف وفقًا لعديد من العوامل الأخرى مثل درجات الحرارة حيث أن بعض أنواعها يكون نشيط في فترة الصباح، والبعض الأخر يكمن نشاطه في منتصف النهار، ولكن يقل نشاطها بشكل ملحوظ بعد حلول الليل بفترة صغيرة وغروب الشمس عن المكان.

أعراض حشرة الرديوفيد

  • تتسب هذه الحشرة بداء المثقبيات والذي يدعى أيضًا بمرض النوم حيث انه يعتبر نوع من الطفيليات المعروفة بالمثقبية البروسية والتي يتم انتقالها من خلال هذه الذبابة ومن أهم أعراضها الشعور بالحمى المستمرة بالإضافة إلى الآفات الجلدية والطفح الجلدي، كما أنها تؤدي إلى انتفاخ العُقد اللمفاوية في الجزء الخلفي في رقبة الإنسان، ومن الممكن أن تتسبب في الوفاة في حالة انتشار العدوى بدون علاج، كما أنه توجد بعض العلامات التي ترتبط بالتهاب السحايا والدماغ بمعنى أن هذه العدوى تؤثر بشكل مباشر على الدماغ والسوائل المحيطة به، كما أنه يمكنها أن تُصيب الإنسان بالنخاع الشوكي في حالة تقدم المرض وتطوره، ومن أهم علامات هذه الحالة هو صداع الرأس مع تغيرات شخصية مثل فقدان الوزن وعدم القدرة على التركيز والتهيج بالإضافة إلى ثقل اللسان والنوبات، مع وجود صعوبة في التحدث والمشي والنوم لوقت طويل جدًا ومع وجود الأرق في الليل.
  • يؤثر الناجانا بمشكلة كبير على الماشية والخيول حيث تنتقل العدوى في هذا المرض من حيوان لآخر عن طريق حشرة الرديوفيد وتتشكل أعراضها على النحو التالي من الشعور بالحمى وفقر الدماء، بالإضافة إلى انتفاخ الأنسجة مع خروج الكثير من إفرازات الأنف والعين، ومع احتمالية الشلل في الساق الخلفية مع إتباع بعض الأجزاء من الجسد لها، كما أنه يحدث تضخم في الطحال والغدد الليمفاوية والكبد، وضرر في الحبل الشوكي أيضًا.

كيفية الوقاية من حشرة الرديوفيد

لا تختلف الوقاية من حشرة الرديوفيد عن الوقاية من أي حشرات أخرى ولذلك من أجل الوقاية من الإصابة بالأمراض التي تقوم بنقلها يجب على الفرد أن يقوم بارتداء الملابس الواقية مثل القمصان ذات الأكمام الطويلة والسراويل الطويلة، بالإضافة إلى الحرص على ارتداء ملابس لها لون واحد موحد حيث أن هذه الذبابة تميل للألوان الداكنة أو الفاقعة، كما يجب الابتعاد تمامًا عن الأشجار حيث أنه بالرغم من تدني مستوى الذبابة في النهار وخلال الحرارة العالية ولكنها تختبئ في الأشجار ومن الممكن أن تقوم بلدغ الفرد عند إتاحة الفرصة لها.

ومن هنا نقوم قد قمنا بذكر كل ما يخص حشرة الرديوفيد التي تعتبر من أخطر الحشرات المتواجدة والتي تتغذى على الإنسان ولذلك قمنا بذكر أهم الطرق للوقاية منها والابتعاد عنها قدر المستطاع.

 

ذات صله

حشرة العتة وكيفية التخلص منها

علاج  لدغات الحشرات


reaction:

تعليقات