إغلاق القائمة

قصة المسلسل التركي حب أسود وأبيض

    قصة المسلسل التركي حب أسود وأبيض

    قصة المسلسل التركي حب أسود وأبيض

    تعتبر قصة مسلسل حب أسود وأبيض من الاعمال التركية الرهيبة الرائعة والتي اثارت ضجة هائلة في أول أسبوع عرض حيث صرحت القنوات الإعلامية عن كيفية إقتناء ابطال المسلسل وأختيارهم، ففى بداية الأمر تم عرض الدور على الممثل التركي كنان إميرزالي، ولكنه لن يقبل بالعرض وكان ردة بأن قصة السيناريو لا تعجبة، ثم بعد ذلك ذهب الفريق الإنتاجي لمسلسل حب أسود وأبيض للممثل التركي كيفانج تاتليتوغ، ولكن على الرغم من اعجابه بالدور الا انه لم يقبل هو ايضا على غرار كنان وصرح بانه لن يقبل للقيام بدور رفضة كنان، وفى النهاية تم عرض المسلسل على الثنائي بيرسي وإبراهيم  وتم قبولهم ليكونوا أبطال المسلسل، وحدث نجاح ساحق للمسلسل وإقبال غير عادى من متابعين له على القنوات التليفزيونية واليوتيوب، و أصبح هناك الكثير من عشاق مسلسل حب أسود وأبيض.

    احداث قصة مسلسل حب أبيض أسود

    • تدور قصة المسلسل بين بطلين احدهم يرمز للشر والأخر يرمز للخير فالبطل الأول فرات يرمز للشر فهو ذو مشاعر متبلدة قاسية بسبب نشأتة وتربيتة على يد والدته القاسية المشاعر على الرغم من والدة الطيب.
    • الفتاه اصلى وهى فتاه طيبة ترمز للخير تعمل كطبيبة بمستشفى يملكها خال فرات ويعد من أمهر الجراحين وتعد أصلى هي الأخرى من أمهر الجراحين بنظره
    • تكشف أصلى أن الدكتور نامق ( خال فرات ) صاحب المستشفى التي تعمل بها يقوم بأعمال مشبوهة غير مشروعة.
    • تتم سرقة الكمبيوتر المحمول الخاص بالدكتور بنامق فيقوم فرات بمساعدته لاستعادته لأن الكمبيوتر يحتوى على الأعمال المشبوهة التي يقوم بها نامق.
    • يصوب فرات الطلقات على سارق الكمبيوتر المحمول ولكن لا يجد بحوذته الكمبيوتر ويحاول فرات علاج الرجل ليقوم بإستجوابة ليعرف مكان الكمبيوتر الذى يبحث عنه.
    • يتم علاج الرجل المصاب بالمستشفى على يد أصلى ولكن ينتهى الأمر بأن يجبرها فرات بأن تعالج الرجل فى مزرعة بغرفة عمليات ليست شرعية وتتصاعد القصة فى الصراع بين الخير والشر
    • تتصاعد الأحداث ليظهر أن الدكتور نامق خال فرات يعمل في أعمال غير مشروعة خلف ستارة المستشفى.
    • تتم سرقة اللابتوب الخاص بنامق الذي يحتوي على أسرار العمل غير الشرعي كاملة، فيستعين بابن أخته فرات لكي يستعيده.
    • أثناء المطاردات بين فرات وسارق اللابتوب، يقوم فرات بإطلاق الرصاص عليه، ولكن لا يجد بحوزته اللابتوب، فيضطر إلى إسعاف الرجل المصاب من أجل استجوابه ومعرفة مكان ضالته.
    • إعتاد نامق الاستعانة بإحدى الطبيبات الجراحات الماهرات من مستشفاه، ولكن تتخالط الأمور بين داخل المستشفى، لتصعد أصلي مكان الطبيبة المطلوبة.
    • ينتهي الأمر بأصلي وهي في المزرعة وفي غرفة عمليات غير شرعية، ليجبرها فرات على إسعاف الرجل المصاب، وتبدأ قصة المسلسل فى الصراع بين الخير والشر وبين الكره والحب. 
    Nader
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع رهيبة .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق