إغلاق القائمة

الفرق والتشابه بين الفوركس و البورصة

    الفرق والتشابه بين الفوركس و البورصة

    الفرق والتشابه بين الفوركس و البورصة

    تكلمنا فى السابق عن أهم خطوات الإستثمار وذكرنا أن الفوركس أو البورصة هم من احدى طرق الإستثمار السريعة والتي لا تحتاج إلى رؤوس أموال كبيرة حيث يمكنك البداية بمبلغ صغيرة، ولكن يجب العلم أن هذا المبلغ يكون زائد عن احتياجاتك ففى حالة خسارته لا تشعر بأي تأثير سلبي منه، ففى النهاية يعد هذا الإستثمار سواء فوركس أو بورصة من أخطر أنواع الإستثمار.

    ويجب فى البداية التفرقة بين مسمى الفوركس والبورصة فعموما كلا منهم يسمى أو عبارة عن بورصة، ولكن مسمى الفوركس يشتمل على المضاربة فى العملات والمعادن والطاقة ..... بينما البورصة التي نقصدها هنا هي بورصة الأسهم التي تخص الشركات.

    وسنتعرف الأن عن الفروق بين الفوركس والبورصة كالتالي:

    1- مدة التداول
    منصة الفوركس لا تغلق الا فى الاجازات الرسمية فقط للدولة، حيث انها تعمل 24 ساعة متواصلة فالاجازات الرسمية فى اغلب شركات الفوركس يومان فى الأسبوع، أما باقي الأسبوع فتستطيع المضاربة طوال اليوم بلا توقف فى أي وقت فى عمليات البيع والشراء.
    2- سرعة التداول والنشاط
    تعد الفوركس اكثر سرعة من حيث السيولة وسرعة إعادة استرداد نقودك فى أي وقت، على عكس بورصة الأسهم فأنك يجب ان تنتظر حتى تباع اسهمك أولا كي تقوم بسحب نقودك من البنك.
    3- درجة الخطورة والدعم
    على الرغم من أن الفوركس والتداول بشركات الفوركس تقوم على أساس الرافعة المالية والتي تعد اكثر خطورة وخسارة من الأسهم إلا ان الفوركس مدعمة من الدولة ( اقتصاد دولة )، بينما الأسهم من شركة فقط ( اقتصاد شركة ) فهذا يجعل الفوركس اقوى من هذه الناحية فى اقتصادها الأقوى الذى لا يهتز بسهولة، عكس الأسهم الذى قد يهتز السعر من مجرد اشاعة ويتأثر تأثر رهيب.
    4- طريقة المتاجرة
    تختلف طريقة المتاجرة من حيث أن الفوركس تستطيع ان تضارب سواء فى حالة البيع أو الشراء فعند ارتفاع أو انخفاض السعر تستطيع ان تقوم بعمل شراء أو بيع، بينما فى حاله البورصة فأنك فقط تقوم بالمضاربة فى السعر وتربح وقت الشراء وارتفاع السعر فقط.

    بعد أن تعرفنا على اوجهه الفروق بين البورصة والفوركس سنتعرف الأن على أوجه الشبه بينهم وهى كالتالي:

    1- العمولات المدفوعة
    سواء فى الفوركس أو البورصة تقوم الشركة الوسيطة بخصم عموله تعرف بالأسبريد فى الفوركس، ولكنها نسبة مئوية من مبلغ الشراء أو البيع الخاصة بالسهم فى حاله البورصة.
    2- تنفيذ عمليات التداول
    كلا من الفوركس والبورصة يتم تنفيذ عمليات التداول بها لحظيا عن طريق شاشات الاجهزة الالكترونية، وهناك البعض فى حالة البورصة من نفس الدولة يستطيع ان يقوم بالبيع والشراء عن طريق بروكر من الشركة نفسها سوءا تليفونيا أو حسب كل شركة وساطة والطريقة التي تحددها معهم.
    3- وقف الخسائر
    تستطيع التحكم فى كلا الحالتين بوضع حد لوقف خسائرك حتى وإن كنت لا تتابعها مباشرة، ولكنك تضع أوامر بذلك سواء عن طريق شاشة تداول الكتروني أو بالإتفاق مع شركة الوساطة.

    والأن سأقوم بالحكم برأيي الشخصي فعلى عكس معظم الآراء الأخري التي تصرح بأن الفوركس افضل من البورصة أصرح انا بأن البورصة هي الأفضل وسأقوم بسرد الأسباب فى النقاط التاليه /
    • لا يوجد فى البورصة ما يسمى بالـ Liquid  ومعناه أن حسابك قد انتهى، وأصبح صفر حيث يوجد ما يسمى بالرافعة المالية للمبالغ الصغيرة التي فى حاله خسارتك تحتسب خسارتك ولو بسيطة الى اضعاف، وتجد ان حسابك ربما يصبح صفر سريعا وتخسر كل ما إستثمرت به ووضعته من أصل فى البداية ولكن بورصة الأسهم فلا يوجد ما يسمى أن السهم أصبح صفر على الأطلاق ففى حاله تملكك لسهم فأنت بالفعل مساهم فى الشركة بأصولها ومنتجاتها وبكل شيء بها وتملك بالفعل شيء ما لا يمكن خسارته حتى وإن إنهار سعره.
    • السرعة الرهيبة فى شاشة الفوركس، وتغير السعر بصورة سريعة والمتابعة بصورة مستمرة تعرضك لضغط عصبي شديد.
    • هناك من يقوم ان صناعة السوق ( معناها التحكم به ) يكون فى البورصة عن طريق الاشاعات او التلاعب بالبيع والشراء اكثر من فى البورصة، ولكن من وجهه نظري أن الفوركس ربما يكون أكثر من ذلك، حيث تستطيع شركات الفوركس التحكم فى الاسبريد ومن الممكن ايضا التحكم فى صناعة السوق ربما اكثر فى حالتها من بورصة الأسهم.
    • تطلب الفوركس تفرغ أكثر ومتابعة دورية عكس الأسهم، فنظرا لبطيء الأسهم فى حركتها تستطيع الإستثمار بها على مدى طويل، وعدم المتابعة بصورة دورية لشاشة التداول.
    وأخيرا وليس بأخر فأن القرار النهائي لك فى إختيار الطريقة الأمثل لإستثماراتك على حسب وقتك وخبراتك ومدى حبك لأخذ نوع المخاطرة التي تريدها، وربما تستطيع أن تقوم بتجربة كلاهما والبقاء فى الأفضل لك، وهو أفضل قرار لآنك لا تستطيع أن تحكم على نفسك إلا بعد التجربة بصفه عامه وليس فقط فى مجال الفوركس أو البورصة ولكن أيضا فى شتى أنواع الإستثمارات.
    وهناك استثمارات اخرى ربما تعتبر حديثة بعض الشيء عن الفوركس والبورصة وهى العملات الإفتراضية وخاصة الأكثر شهرة بها وهو البتكوين ولا تختلف كثيرا عن مثيلتها من حيث وجود منصات تداول ولكن لها طابعها الخاص حيث انها عملات افتراضية.

    كريم خطاب
    مؤسس موقع رهيبة للمعلومات العامة

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق